الفزعة

في اجازة نهاية الأسبوع , انطلقت مع بعض الأصدقاء إلى مدينة الباحة .


ذهبنا للمنتزهات و الجبال الكبيرة وغيرها من معالم معروفة في الباحة . بإلتزامنا بالتباعد الاجتماعي طبعا .


وفي صباح يوم السبت , وصلنا خبر وفاة أحد أفراد عائلة صديق من أصدقائي .

قمنا مباشرة بمسايرته والوقوف معه في مصيبته . وخططنا عنه رحلته بحيث بحثنا له عن تذكرة طيران مناسبة له , وشراءها طبعا , وايصاله للمطار في مدينة جدة بحيث تبعد حوالي 5 ساعات عننا .


"فزعة الشباب"

هل كانت على أتم الواجب ؟

برأيي كانت على قدر المطلوب , ولكن كان بالإمكان أن يكون أفضل من ما كان .

بحيث أنه من تحرك معنا في هذه ال"فزعة" هم 4 أشخاص فقط والبقة عددهم لا يقل عن 15!!


في السفر , يظهر معدن وأصل أصدقاؤك . فافتح عينيك جيدا وانظر من هو صاحبك الحقيقي ومن منهم يجلس معك للتسلية فقط !


سلام

4 views
 
  • Google Play
  • Twitter
  • LinkedIn

©2020 by يوميات د. سن. Proudly created with Wix.com

Kingdom of Saudi Arabia